مشاركة على

الامانة العامة للمجلس التنفيذي تكرم أصحاب الأفكار المبتكرة

09.04.2018

تلقتها من خلال منصة مجلس محمد بن راشد الذكي

 تجسيداً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، الرامية إلى إتاحة الفرصة للجمهور لتقديم الأفكار المبتكرة والملاحظات التطويرية، التي تسهم في جعل دبي المدينة الأذكى والأسرع تطوراً في العالم، كرّم سعادة عبد الله البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي أصحاب 6 أفكار مبتكرة وملاحظات تطويرية تلقتها الأمانة العامة للمجلس التنفيذي من خلال منصة مجلس محمد بن راشد الذكي، وذلك ضمن فعاليات معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية.

وتلقت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي من خلال منصة المجلس الذكي أكثر عن 4322 مشاركة من الجمهور من داخل وخارج الدولة حتى نهاية شهر ديسمبر 2017، منها 3814 فكرة و508 ملاحظة، ما يعكس مدى رغبة الجمهور في المساهمة في مسيرة الابتكار والتطوير التي تشهدها الإمارة، ويعزز من دور مركز محمد بن راشد الذكي في التفاعل المباشر مع الجمهور، لمعرفة أفكاره وآرائه، والتي تسهم في عملية التطوير والتحسين المستمر، ورفع مستوى الرضا والسعادة لدى متعاملي حكومة دبي ومستخدمي الخدمات الحكومية.
من جانبها أكدت إيمان السويدي، مدير أول مركز نموذج دبي: "أن مركز نموذج دبي يحرص على التواصل المباشر مع أصحاب الأفكار والمبادرات المقترحة والملاحظات وذلك إيماناً بأهمية اشراك المتعاملين في عملية التحسين ويتم اختيار المبادرات التي يتم تكريمها وفقاً لمعايير تم وضعها والتي تشمل الأهمية، سهولة التطبيق، التكلفة، وحجم الأثر المتوقع والإنجاز.

وقد تم تكريم كل من السيد فالح المهيري، والسيد نجيب أحمد عبد الله الزرعوني، والسيد أحمد محمد سليطين، والسيد فؤاد صبيح جاسم أفكاراً مبتكرة، وكما قدمت الأستاذة حياة أحمد محمد العلي، والسيد عبد الله عمر الماجد ملاحظات تطويرية ومثرية في مجال الخدمات الحكومية. وذلك لمشاركاتها الاستثنائية والقابلة للتطبيق العملي.
حيث تقدم فالح المهري بفكرة ربط شعار عام زايد ببرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز. لدورة عام 2018 وقد قام البرنامج بأخذ الفكرة وتطبيقها على أرض الواقع من خلال شعار الحفل لهذا العام تحت مسمى "زايد ميزنا فتميزنا".
فيما قدّم السيد نجيب أحمد عبد الله الزرعوني بفكرة عام زايد 2018، حيث اقترح أن يتم الاستفادة من فترة الانتظار عند الاتصال بمراكز الاتصال بالجهات الحكومية، بالاستماع للأقوال الحكيمة للمغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه تكون فترة الانتظار.
وتقدم السيد أحمد محمد سليطين بفكرة الخدمة المشتركة لـ (شهادة فقدان جواز), لتسهيل الحصول على الخدمة والإجراءات ، في حال فقدان جواز السفر بدلاً من مراجعة العديد من المراكز والجهات. ، حيث سيتم العمل على ذلك ضمن إطار العمل في بناة المدينة لتحسين الخدمات الحكومية المشتركة.
وقدّم فؤاد صبيح جاسم فكرة أفضل الممارسات -قصص النجاح لحكومة دبي-، توثيق العديد من قصص النجاح والممارسات الرائدة في الجهات الحكومية بإمارة دبي ، ووضع جميع هذه الدراسات في مكتبة إلكترونية يتم الاستفادة منها، حيث تقوم بتنقيح المعلومات وتحديد طريقة كتابة دراسة الحالة وفق معايير البحث العلمي العالمية، كما تعد فرصة لتحفيز الموظفين على الإبداع وزيادة الإنتاجية من خلال تخليد إنجازاتهم الرائدة والتي ساهمت في تطوير إمارة دبي.

فيما قدمت حياة أحمد محمد العلي ملاحظة تطويرية حول تحفيز الموظفين من خلال مختلف البرامج والجوائز وعدم تقييد المشاركات.
وقدّم عبد الله عمر الماجد ملاحظة حول رسوم الخدمات الحكومية والتي تم أخذها بعين الاعتبار وعمل اللازم من قبل الجهات المختصة.