مشاركة على

برنامج دبي للتميز الحكومي يُطلق دليل إطار الابتكار الحكومي

23.01.2020

أطلق برنامج دبي للتميز الحكومي الإصدار الأول من دليل إطار الابتكار الحكومي، الحاصل على الاعتماد الدولي من قبل المعهد الدولي لإدارة الابتكار GIMI بناء على مقارنة مع 12 إطار عام أو نموذج عالمي.
ويتضمن الدليل شرحاً موجزاً حول إطار الابتكار الحكومي ومحاوره الستّ الرئيسية والتي تشمل: قيادة واستراتيجية الابتكار، وبيئة وثقافة الابتكار، وإدارة الابتكار، وممكّنات الابتكار والتعلم المؤسسي، والروابط والشبكات، ونتائج وأثر الابتكار. كما أورد الدليل أمثلةً متنوعة على أفضل الممارسات العالمية وعدداً من الحالات العملية في تطبيق محاور إطار الابتكار، بالإضافة إلى أمثلة على الأدوات العملية التي تساعد الجهات الحكومية على تطبيق الإطار الحكومي وأدوات التقييم الذاتي وقياس مستوى جاهزية الابتكار في هذه الجهات.
ولتقييم مستوى الجاهزية لتطبيق محاور الابتكار في الجهات الحكومية والحصول على مؤشر الابتكار الحكومي في حكومة دبي، صمّم فريق برنامج دبي للتميز الحكومي استبيان جاهزية الابتكار بالاستناد إلى المعايير الفرعية المندرجة في محاور إطار الابتكار، حيث سيتم إرسال أسئلة الاستبيان خلال شهر يناير الجاري من خلال رسالة نصية إلى الهواتف المتحركة لموظفي الجهات الحكومية، وستدخل نتيجة مؤشر جاهزية الابتكار في معيار الابتكار ضمن تقييم منظومة التميز الحكومي للجهات الحكومية ويخصص لهذه النتيجة 10% من ثِقَل وأهمية معيار الابتكار.

بدوره، أكّد الدكتور هزاع النعيمي، المنسق العام لبرنامج دبي للأداء الحكومي المتميز أهمية الإطار العام للابتكار الحكومي ومؤشر جاهزية الابتكار في ترسيخ مفهوم الابتكار كمنهج عمل وأداة لبناء مستقبل رائد لمدينة دبي، مشيراً إلى دور هذه المبادرات في بناء منظومة التميّز الحكومي والارتقاء بها إلى مستويات ريادية عالمية وإحداث نقلة نوعية في الخدمات الحكومية لما تحمله هذه الخدمات من دور محوري في دفع المسيرة التنموية في دبي وتعزيز جاذبيتها للسكان والزوار وترسيخ تنافسيتها العالمية في قطاع العمل الحكومي.
وأوضح الدكتور هزاع النعيمي: "يضطلع برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز بدور محوري في تحفيز وتطوير أداء القطاع الحكومي لتقديم خدمات متميزة ترسخ مكانة دبي كنموذج يُحتذى لسعادة المتعاملين وتبني ثقافة التميز والابتكار. وتعكس مبادرات وجهود البرنامج أهمية تسخير أحدث المفاهيم وأرقى الممارسات العالمية والأساليب الإدارية في القطاع الحكومي والعمل بجهود متكاملة لتسريع عجلة الابتكار ومواكبة التحولات المستقبلية."
من جانبها، قالت مها السويدي، مدير مشاريع في برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز: "يساهم الدليل والإطار العام للابتكار الحكومي جنباً إلى جنب مع مبادرة مؤشر جاهزية الابتكار في تطوير العمل الحكومي ونشر ثقافة الابتكار في الجهات الحكومية ووضع هيكل واضح ومدروس مصمم خصيصاً بالاستناد إلى الأبحاث والأدلة العلمية وأفضل الممارسات العالمية لتحقيق التميز في الخدمات الحكومية وتعزيز سعادة المتعاملين في دبي، تحقيقاً لرؤية القيادة، باتخاذ الابتكار أداة لمواصلة التقدم وتحقيق الريادة وتعزيز مكانة دبي كمركز عالمي متميز للابتكار الحكومي.

وجرت مناقشة متطلبات تطبيق الإطار وأسئلة الاستبيان خلال ورش عمل تم تنظيمها بالتعاون مع الجهات الحكومية. واستند تصميم الإطار العام للابتكار الحكومي على البحث والاطلاع على أفضل الممارسات العالمية المعتمدة في هذا المجال بالإضافة إلى استشارة عدد من أبرز المسؤولين المعنيين بالابتكار في الجهات الحكومية.

ويأتي إطلاق إطار الابتكار الحكومي ومبادرة مؤشر الابتكار في إطار جهود برنامج دبي للتميز الحكومي لترسيخ ثقافة التميّز وتحقيق الكفاءة والفعالية في العمل الحكومي وتطبيق أرقى المعايير العالمية. وشملت جهود برنامج دبي للتميز العديد من الأنشطة والفعاليات المتكاملة في مجال الابتكار الحكومي بما في ذلك دورات تدريبية عالمية المستوى في مجال الابتكار وزيارات ميدانية لشركات عالمية متخصصة وندوات معرفية قيّمة ومنتديات حوارية تفاعلية تركز على الابتكار.