Home Slider Content

حمدان بن محمد: هدفنا ترسيخ مكانة دبي نموذجاً عالمياً لمستقبل عنوانه الاستدامة والتحوّل الأخضر

حمدان بن محمد: التنوع الاقتصادي والبيئه التشريعية المرنة تعزز ثقة المستثمرين في دبي

حمدان بن محمد يعتمد إطلاق صندوق التمويل الجريء لدعم المشاريع الناشئة الصغيرة والمتوسطة برأس مال 370 مليون درهم

برئاسة حمدان بن محمد .. المجلس التنفيذي يوجه بإنشاء مؤسسة لحماية المستهلك والتجارة العادلة

حمدان بن محمد يعتمد إطلاق "صندوق الادخار للموظفين الأجانب في حكومة دبي"

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي في إكسبو 2020

برئاسة حمدان بن محمد المجلس التنفيذي يعتمد سياسة المسؤولية المجتمعية للشركات الخاصة

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي ويعتمد منطقة الطباعة ثلاثية الابعاد

محمد بن راشد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي ويطلق منصة استثمر في دبي

حمدان بن محمد يعتمد حزمة من القرارات والمبادرات الاستراتيجية

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي في ند الشبا

حمدان بن محمد يترأس اجتماع المجلس التنفيذي في "مجلس الخوانيج" المجتمعي

ناشر الأصول

المركز الإعلامي

أخبار

حمدان بن محمد: نعمل وفق رؤية محمد بن راشد للاستثمار في الإنسان وتعزيز قدراته وضمان تميزه من خلال التعلم المستمر

17 نوفمبر 2022

سموه يوجّه بتوفير منح دراسية في جامعات مرموقة ومكافآت مالية للمتفوقين على مستوى الإمارة

 

حمدان بن محمد

- "نموذج دبي التنموي وإنجازاتها العالمية هي ثمار قيادة أوجدت بيئة داعمة للمتفوقين والمبدعين"

- "أدعو المتفوقين وجميع الخريجين إلى استكمال دراساتهم في تخصصات علمية تضيف قيمة نوعية لاحتياجات سوق العمل"

- "الكوادر الإماراتية عماد التنمية الحقيقية... ونحن ملتزمون بالارتقاء بإمكاناتهم وتعزيز مشاركتهم"

-"توفير كافة الإمكانات للاستثمار في قدرات المتفوقين ليكتبوا بتفوقهم فصولاً جديدة في سجل تميز دبي وريادتها"

 

مزايا منظومة التكريم

  • تكريم 50 طالباً من الإماراتيين والمقيمين من متفوقي الثانوية العامة سنوياً
  • بعثات أكاديمية داخل وخارج الدولة وأولوية التوظيف للإماراتيين أصحاب المراتب الخمس الأولى في كل منهاج
  • مكافآت مالية وخصومات للمتقدمين لجامعات المناطق الحرة بدبي لكافة المتفوقين من المقيمين مع منحهم الإقامة الذهبية
  • منهجية علمية رائدة لتوحيد نتائج المناهج الدراسية الحكومية والخاصة الرئيسية بدبي

 

التقى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، في أبراج الإمارات في دبي، المتفوقين من أوائل الثانوية العامة من مدارس القطاعين الحكومي والخاص في دبي للعام الدراسي 2021/2022، وذلك في إطار حرص سموه على تحفيزهم على مواصلة التميز والعمل على تنمية قدراتهم، لتلبية احتياجات قطاعات دبي الاستراتيجية وأولوياتها المستقبلية ورفع معدلات التوطين من خلال تهيئة كوادر إماراتية رائدة في مختلف المجالات.

وأكد سموه خلال اللقاء أن دبي ودولة الإمارات تولي اهتماماً كبيراً بقطاع التعليم باعتباره أحد الركائز الأساسية لتطور المجتمعات، مشيراً سموه إلى دعم المتفوقين ضمن مختلف المجالات يأتي في إطار رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بالاستثمار في الإنسان وتعزيز قدراته من خلال التعلُّم المستمر وتعزيز دور التكنولوجيا في خدمة العملية التعليمية، وضمان أفضل الممارسات التربوية لبناء جيل يملك مهارات العصر ويتقنها، مشيراً سموه إلى أن نموذج دبي التنموي وإنجازاتها العالمية هي ثمار قيادة أوجدت بيئة داعمة للمتفوقين والمبدعين.

وقال سمو ولي عهد دبي: "الكوادر الإماراتية عماد كل تنمية حقيقية وضمانة نجاحها، ونحن في دبي ملتزمون بالارتقاء بإمكاناتهم وتعزيز مشاركتهم فيها.. وأدعو المتفوقين وجميع الخريجين إلى استكمال دراساتهم في تخصصات علمية تضيف قيمة نوعية لاحتياجات سوق العمل... فنحن نرى فيكم المستقبل.. ونحرص دائماً على توفير كل الإمكانيات لدعم مسيرتكم والاستثمار في قدراتكم لتكتبوا بتفوقكم فصولاً جديدة في سجل تميزّ دبي وريادتها".

حضر اللقاء معالي محمد إبراهيم الشيباني، مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، ومعالي عبدالله محمد البسطي، الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، وسعادة الدكتور عبدالله محمد الكرم، رئيس مجلس المديرين ومدير عام هيئة المعرفة والتنمية البشرية، وسعادة عبدالله بن زايد الفلاسي، مدير عام دائرة الموارد البشرية لحكومة دبي.

منح دراسية

ويأتي لقاء سمو ولي عهد دبي بالمتفوقين من أوائل طلبة الثانوية العامة في مدارس القطاعين الحكومي والخاص في دبي بعد تفعيل منظومة تكريم ورعاية الطلبة الأوائل في الإمارة والتي أعلن عنها سموه في وقت سابق، والمعنية بتمكين الشباب وأصحاب المواهب والكفاءات العلمية من مختلف أنحاء العالم، وتعزيز جهود الارتقاء بالكوادر الإماراتية وقدراتها خاصة في القطاعات الاستراتيجية.

وتشتمل المنظومة على مزايا تقديرية وتحفيزية توفر لنخب الطلبة فرصاً للمنح الأكاديمية ومكافآت مالية، حيث يتوفر للطلبة الإماراتيين إمكانية الالتحاق ببعثات دراسية داخل وخارج الدولة ضمن أرقى الجامعات العالمية مع أولوية التوظيف للطلبة الذين حققوا المراتب الخمس الأولى في كل منهاج، كما يحصل الطلبة المقيمون على تسهيلات مادية لدى أفرع الجامعات الدولية في المناطق الحرة، وأولية إصدار الإقامة الذهبية لهم ولأسرهم.

منهجية توحيد النتائج

ولضمان المنافسة العادلة في احتساب التفوق ضمن مختلف المناهج الدراسية، تم تطبيق نظام إلكتروني ذكي لاحتساب وحصر نتائج الثانوية العامة في الإمارة، وإسنادها إلى منهجية علمية توحد نتائج المناهج الدراسية على تنوعها، وتحدد أوائل إمارة دبي، وذلك بالتنسيق بين هيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي والمدارس الحكومية والخاصة، حيث تم تطوير هذه المنظومة وفق أفضل الممارسات العالمية.

وأظهرت النتائج حصر 50 طالباً وطالبة من خريجي الثانوية العامة للعام الدراسي 2021-2022، منهم 25 طالباً إماراتياً و25 طالباً مقيماً، من مختلف المناهج التعليمية المستهدفة، حيث تم البدء بحصر نتائج خريجي المدارس الحكومية والخاصة في المنهاج الوزاري، ومن ثم نتائج الطلبة المتفوقين في المنهاج الأمريكي - المستوى المتقدم، ومنهاج البكالوريا الدولية، وكان آخرها نتائج خريجي المنهاج البريطاني التي صدرت في أواخر شهر أغسطس 2022 وتشمل الدفعة خريجي مسار الصف الثاني عشر للحاصلين على اعتماد وزارة التربية والتعليم للتخرج، وخريجي الصف الثالث عشر.

اقرأ أكثر

حمدان بن محمد: "هدفنا ترسيخ مكانة دبي نموذجاً عالمياً لمستقبل عنوانه الاستدامة والتحوّل الأخضر"

16 نوفمبر 2022

المجلس التنفيذي يعتمد خارطة الطريق لإنجاز عملية التحول نحو وسائل نقل عام عديمة الانبعاثات في دبي بحلول 2050

حمدان بن محمد:

  • لن نساوم على حق الأجيال القادمة في صنع مستقبلها وواجب علينا حفظ الموارد لهم
  • الإنسانية تنتظر من كل فرد منا المساهمة في إنقاذ المستقبل
  • التحول الأخضر في قطاع النقل العام عنوان لريادة دبي ودورها في ابتكار مستقبل أفضل
  • مستمرون في تنفيذ المبادرات الخضراء ذات الأثر البيئي الإيجابي للحد من التغير المناخي

 

أبرز مستهدفات خارطة الطريق: 

  • خفض 8 مليون طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون
  • تحقيق وفرٍ مالي يعادل 3 مليار درهم

المجلس يعتمد سياسة ترخيص مراكز التعليم المبكر وسياسة تفعيل وتحفيز المنشآت الأهلية

 

أكد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، أن دبي بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله،  ماضية في تنفيذ خارطة الطريق الخاصة بالتحول نحو وسائل نقل عام عديمة الانبعاثات بحلول عام 2050، تأكيداً على توجهات الالتزام الطوعي العالمي للعمل المناخي، وانطلاقاً من مكانة دولة الإمارات بوصفها محركاً عالمياً لنشر واستخدام حلول الطاقة المتجددة، ورائدة في التحول نحو الاقتصاد الأخضر والحلول المستدامة.

وقال سموه: "الإنسانية تنتظر من كل فرد منا المساهمة في إنقاذ المستقبل.. والإمارات لا تدخر جهداً لتكون ضمن الخطوط الأمامية للحفاظ على استدامة موارد كوكبنا.. مبادراتنا من أجل المستقبل مستمرة لنكون مركزاً عالمياً للابتكار والإبداع ونموذجاً حضرياً متميزاً يستضيف العالم ويشاركه تجاربه في "كوب-28" العام المقبل في مدينة إكسبو دبي".

وأضاف سمو الشيخ حمدان بن محمد أن "توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد أن نواجه التغير المناخي من الخطوط الأمامية... هدفنا ترسيخ مكانة دبي نموذجاً عالمياً لمستقبل عنوانه الاستدامة والتحوّل الأخضر.. ولن نساوم على حق الأجيال القادمة في صنع مستقبلها وواجب علينا حفظ الموارد لهم.. وهذا يتطلب منا العمل بشكل جماعي لتحقيق ذلك على أرض الواقع.. ونحن مستمرون في تنفيذ المبادرات الخضراء ذات الأثر البيئي الإيجابي للحد من التغير المناخي".

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس التنفيذي لإمارة دبي الذي عقد اليوم (الأربعاء) في أبراج الإمارات، بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، حيث تم اعتماد خارطة الطريق لإنجاز عملية التحول نحو وسائل نقل عام عديمة الانبعاثات في دبي بحلول عام 2050، كما تم اعتماد سياسة ترخيص مؤسسات التعليم المبكر في دبي، وسياسة تفعيل وتحفيز المنشآت الأهلية في الإمارة.

وسائل نقل عديمة الانبعاثات

تسير دبي بخطوات ثابتة نحو تنفيذ خططها الاستراتيجية الرئيسية للحد من انبعاثات الكربون من خلال إطلاق تنفيذ استراتيجيتها للطاقة النظيفة 2050 والتي تندرج تحت مظلة الخطط الشمولية للإمارة، كما تتكامل مع استراتيجية إدارة الطلب على الطاقة والمياه 2030، واستراتيجية دبي للتنقل الأخضر 2030، إيماناً منها بضمان تحقيق مشاركة كافة القطاعات المحلية بتحقيق أهداف مبادرة الإمارات الاستراتيجية للسعي لتحقيق الحياد المناخي بحلول 2050 والتي أعلنتها دولة الإمارات خلال مشاركتها في مؤتمر دول الأطراف كوب-26 في المملكة المتحدة كخطوة جديدة ومفصلية في مسيرتها في مجال العمل المناخي.

­وتقوم خارطة الطريق لإنجاز عملية التحول نحو وسائل نقل عام عديمة الانبعاثات في دبي بحلول عام 2050 على مجموعة مبادرات تنفيذية تتعلق بمحاور البنية التحتية والاقتصاد الدائري والتنقل الأخضر، والتي من شأنها تحقيق الأثر البيئي المنشود بتجنب ما يقارب 8 مليون طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، وهو ما يعادل زراعة 132 مليون شجرة، بالإضافة إلى تحقيق وفرٍ مالي يعادل 3 مليار درهم حتى العام 2050 مقارنة بالنشاط الاعتيادي الحالي.

وبموجب المبادرة - التي تعد ضمن جهود الاستراتيجيات المتكاملة للمساهمة في التكيف مع التغير المناخي وخفض انبعاثات الغازات الدفيئة - ستزداد وتيرة إحلال المركبات العاملة بالطاقة النظيفة تدريجياً حيث ستعزز هيئة الطرق والمواصلات أسطولها من حافلات المواصلات العامة والنقل المدرسي ومركبات الأجرة والليموزين بمركبات تعمل بالكهرباء والهيدروجين، وإعادة تأهيل البنية التحتية والتوسع في استخدام الطاقة النظيفة شاملة المباني والمرافق، بالإضافة إلى إعادة تدوير المخلفات لدعم الاقتصاد الدائري.

وتتماشى خارطة الطريق مع رؤية دولة الإمارات لتحويل التحديات التي يفرضها تغير المناخ إلى فرصة لدفع التنويع الاقتصادي وتحقيق تنمية اقتصادية مستدامة من خلال تطوير صناعات وتقنيات ومهارات ووظائف جديدة تواكب أهداف حماية البيئة وجهود الحفاظ عليها، بتحقيق التوازن بين متطلبات التنمية المستدامة والحد من تداعيات تغير المناخ وتعزيز التكيف معها، عبر تنويع مصادر الدخل وبناء اقتصاد المعرفة، والتحول نحو الاقتصاد الأخضر.

التعليم المبكر

كما اعتمد المجلس التنفيذي سياسة ترخيص مؤسسات التعليم المبكر، والتي ستساهم في تعزيز جاذبية دبي وتنافسيتها، إذ ستتكامل مع سائر المبادرات التعليمية الحكومية لتشجيع الانخراط الإيجابي في هذه المرحلة المهمة من حياة الأطفال. وستعمل السياسة، والتي ستتولى صلاحياتها هيئة المعرفة والتنمية البشرية في دبي، من خلال الحوافز التي تقدمها في استقطاب الكفاءات الإماراتية من ذوي الخبرة، وستشجع الاستثمار في هذا القطاع وخاصة من قبل رواد الأعمال المحليين والجهات الدولية المتميزة في مجال الطفولة المبكرة، لتحقيق أهداف الارتقاء بالخدمات إلى مستوى التوجهات العالمية، والاستجابة للاحتياجات والتوقعات الأسرية المتنوعة، بالإضافة إلى ترسيخ القيم المجتمعية السلمية لدى النشء الجديد مع تحقيق أعلى مستويات التميز وفق أفضل المعايير العالمية في جودة التعليم.

وستراعي السياسة جملة من الأهداف في مقدمتها: تعزيز اللغة العربية والتربية الاسلامية والهوية الوطنية للأطفال الإماراتيين والارتقاء بمستوى جودة خدمات التعليم والرعاية وزيادة تنوعها وتعزيز الوعي الأسري والمجتمعي.

تفعيل وتحفيز المنشآت الأهلية

كما اعتمد المجلس التنفيذي خلال الاجتماع سياسة تفعيل وتحفيز المنشآت الأهلية، وذلك بما يدعم تحقيق أولويات التنمية وجودة الحياة، بتفعيل دور المجتمع المدني في التنمية الاجتماعية. ومن شأن السياسة الجديدة الارتقاء بمستوى الخدمات الاجتماعية في دبي عبر نظام متكامل من الأطر التشريعية والمعايير ومبادرات تعزيز التطوير المستمر للجودة، وتوجيه جهود المنشآت الأهلية لما يسهم في تحقيق أولويات التنمية الاجتماعية ويتيح زيادة كفاءة موارد الميزانية الحكومية المخصصة لتقديم الخدمات الاجتماعية.

وتستجيب السياسة للتطور الكبير الذي يشهده قطاع المنشآت الأهلية، والمُعرَّف بالجمعيات والمؤسسات المرخصة من الجهات المعنية والتي لا تهدف إلى تحقيق الربح، ودوره الحيوي في إمارة دبي على الصعد التعليمية والاجتماعية والصحية والرعائية ومختلف القطاعات، حيث توجد في دبي 257 منشأة مرخصة من هيئة تنمية المجتمع وغيرها من الجهات المعنية بالترخيص.

من جانب آخر، تسهم السياسة المُعتمدة في الارتقاء بمستوى الخدمات الاجتماعية في الإمارة عبر نظام متكامل من الأطر التشريعية حيث سيكون هناك دعم حكومي للمنشآت الأهلية التي تتوافق أنشطتها وأهدافها مع توجهات الإمارة وستكون لهم الأولوية في الدعم والتوجيه، بالإضافة إلى رفع جودة مخرجاتها.

اقرأ أكثر

الشبكة العامة للاتصال الحكومي في دبي تناقش أهمية الاتصال في منظومة التميز الحكومي

26 أكتوبر 2022

عقدت الشبكة العامة للاتصال الحكومي التابعة للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي اجتماعها الدوري للعام 2022، بحضور معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، والمهندس أحمد المهري، مساعد الأمين العام للاتصال الحكومي وشؤون الأمانة العامة، وأعضاء الشبكة من مدراء إدارات الاتصال بالجهات الحكومية، لمناقشة مجموعة من المواضيع المرتبطة بمجال الاتصال الحكومي في دبي.

محرك استراتيجي

وأكد معالي عبدالله محمد البسطي الأمين العام للمجلس التنفيذي لإمارة دبي على أهمية التعاون والتكامل وتوحيد الجهود الحكومية، وقال: "تبرز أهمية جهود الشبكة العامة للاتصال الحكومي كمحرك استراتيجي في تنسيق جهود مدراء إدارات الاتصال بالجهات الحكومية وإبراز طابع موحد للعمل الحكومي حرصاً على تأكيد نهج الفريق الواحد التي يشدد عليه صاحب السمو صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وتنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، في ضمان أعلى درجات التميز في العمل الحكومي".

وأضاف معاليه: "تولي حكومة دبي أهمية كبيرة للاتصال الحكومي باعتباره ركناً أساسياً من أركان نموذج الشراكة المؤسسية والمجتمعية الذي قامت عليه دبي وشكّل مظلة لاستراتيجياتها، حيث يقوم على مقاربة مزدوجة توفر من جهة الوعي والشفافية للجمهور والمتعاملين، ومن جهة أخرى أداة حيوية لقياس أثر المبادرات ومعرفة أفضل السبل لتطوير الرسائل والاستجابة للتطلعات."

منظومة التواصل الحكومي

وفي هذه المناسبة قال معالي الفريق عبدالله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي: "تعمل الجهات الحكومية في دبي وفق توجيهات ورؤى قيادتنا الهادفة إلى خلق قنوات فعالة لقياس أداء الاتصال الحكومي بشكل مستمر، ولبلوغ التطلعات الحكومية، وهنا، تبرز أهمية خاصة للاتصال الحكومي ودوره المؤثر في إيصال الرسائل الاستراتيجية وتوحيدها للجمهور".

وأضاف معاليه، "إن الاتصال الحكومي يشكل ذراع الاتصال للقيادة العامة لشرطة دبي، فهو المعني بتوظيف الرسائل الشرطية وسرعة إيصالها للجمهور بموضوعية عبر وسائل الإعلام المختلفة، لتوعيتهم وتعريفهم بخدمات ومنجزات القيادة العامة، بهدف تعزيز السلوكيات الإيجابية والروح الوطنية، باعتبارهم شركاء في الحفاظ على مكتسبات الأمن والاستقرار". مؤكداً أهمية فتح مختلف قنوات التواصل المباشر مع الجمهور، وتوسيع دائرة التعاون لترسيخ مكانة حكومة دبي كواحدة من أفضل الحكومات في العالم.

وأوضح معاليه: "تحرص شرطة دبي وعبر سياستها للاتصال الحكومي، على تعزيز التكامل والمرونة بين المؤسسة الشرطية الأمنية، ووسائل الإعلام، وأفراد المجتمع، بوصفهم شركاء في تحقيق الأهداف الاستراتيجية للدولة، وإرساء دعائم الأمن والأمان في المجتمع."، مؤكداً أن الجهود المستمرة للشبكة العامة للاتصال الحكومي في دبي، ساهمت بشكل فعّال في تبني منهج مرن لاستراتيجيات التواصل بالاستناد إلى جملة من القواعد والضوابط التي منحت قيادات الاتصال في الجهات الحكومية القدرة على نشر التوعية والتأثير الإيجابي في رأي الجمهور، وخاصةً بعد التحول الكبير الذي أحدثته تطبيقات التواصل الاجتماعي والتقنيات الحديثة، والذي يتمثل بدرجة أساسية بتعدد مصادر المعلومات المتاحة للجمهور، الأمر الذي يتطلب تضافراً في الجهود من كافة الأطراف، وبناء نظام اتصال شامل برسائله التوعوية والتوجيهية والإخبارية والتنموية، وبخطاب واضح، ينمي وعي الأفراد بأبعاد مسؤوليتهم المجتمعية، ويُطمئنهم، ويُشارك في إدارة الأزمات والكوارث، ويُحافظ على المكتسبات، ويساهم في تحقيق تطلعات إمارة دبي للمستقبل.

استراتيجية موحدة

بدوره قال المهندس أحمد المهري، مساعد الأمين العام لقطاع الاتصال الحكومي وشؤون الأمانة العامة في المجلس التنفيذي لإمارة دبي، "إن القدرة على التواصل الفعّال ونقل الرسائل الاستراتيجية عبر قنوات مبتكرة لمختلف الجهات الحكومية، تمثل ركناً مهماً من أركان نجاح العمل الحكومي في تأدية رسالته وإنجاز أهدافه، مضيفاً بأن "دبي نجحت في تقديم نموذج للاتصال الحكومي الفعّال بالاستفادة من أفضل الممارسات العالمية، وهي توظف بشكل مستمر أفضل الإمكانات المتاحة في إنجاح التواصل المؤثر مع مختلف الجهات المعنية داخلياً وخارجياً.

وأعرب المهري عن شكره للقيادة العامة لشرطة دبي على استضافتها لاجتماع شبكة العامة للاتصال الحكومي، مؤكداً أن مثل هذه الشراكات الحيوية وتبادل الخبرات بين مختلف الجهات الحكومية هدفها العمل كفريق واحد لتطوير آليات العمل في مجال الاتصال والرسائل الاستراتيجية الحكومية وترسيخ مكانة دبي، وبما ينعكس إيجاباً على مسيرة العمل الحكومي بصورة عامة، حيث يعتبر التنسيق من أهم متطلبات الاتصال الحكومي الناجح.

وأضاف المهري: "نحرص من خلال الشبكة على الاضطلاع بدور مؤثر في تطوير منظومة الاتصال الحكومي في إمارة دبي عبر محاور متنوعة، لافتاً إلى أن أي عملية نجاح لا تكتمل إلا بالتنسيق والتواصل المباشر حول النتائج والتحديات المتوقعة، وفي هذا الإطار نحن نؤمن بضرورة الاستمرار في تطبيق وتبني أفضل الممارسات العالمية وتحفيز ثقافة الابتكار في مجال الاتصال الحكومي بشكل مستمر، لإبراز ريادة دبي".

نهج واحد

ومن جانبها قالت بدور علي، مدير إدارة الاتصال الحكومي في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي: "نسعى من خلال عمل الشبكة العامة للاتصال الحكومي التنسيق مع جميع الجهات لاتباع نهج الصوت الواحد، لتعزيز التعاون والقيام بالدور المحوري لفرق العمل بإدارات الاتصال، ، ودعم كافة الجهود التي تبذلها"، وأضافت: "يعد الاتصال شرياناً حيوياً للعمل الحكومي وأحد ركائز قوة الأداء التي يقوم على أساسها في خدمة الناس وإحداث الأثر الإيجابي والوصول لكافة فئات المجتمع ومعرفة تطلعاتهم والتمكن من قياسه على حياتهم بشكل لحظي، مما يضمن وصول الرسائل والتوجهات الحكومية بشكل مرن بما يسهم في تعزيز الثقة والسمعة الحكومية".

أجندة

ويأتي الاجتماع الذي عقد في القيادة العامة لشرطة دبي، في إطار الجهود المستمرة للشبكة لتحقيق مستهدفات خطط دبي واستراتيجياتها وتعزيز التكامل والتعاون بين الفرق الحكومية، حيث ناقش أعضاء الشبكة ضمن جدول أعمال الاجتماع مستجدات الاتصال الحكومي في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، والتي استعرض خلالها الدكتور هزاع النعيمي، المنسق العام لبرنامج دبي للتميز الحكومي، عرضاً حول أثر الاتصال الحكومي كأداة رئيسة ضمن منظومة التميز في تطوير الأداء المؤسسي والعمل الحكومي.

كما استعرض الرائد خالد المري، رئيس قسم التواصل الاجتماعي بإدارة الإعلام الأمني بالإدارة العامة لإسعاد المجتمع في شرطة دبي، تجربة ناجحة حول إنشاء غرفة التواصل في شرطة دبي. وناقش مدير إدارة الاتصال بهيئة الصحة في دبي السيد أحمد الطنيجي فكرة لتعزيز التواصل والاتصال مع الشركاء الاستراتيجيين لتحقيق الأهداف المؤسسية المرجوة من القطاع الصحي.

اقرأ أكثر

محمد بن راشد: رحلة التميز الحكومي لم تكن رحلة سهلة وسريعة لكنها كانت رحلة ممتعة وتأثيراتها ستبقى لأجيال قادمة

08 سبتمبر 2022

بمناسبة مرور 25 عاماً على تأسيس برنامج دبي للتميز الحكومي

محمد بن راشد: رحلة التميز الحكومي لم تكن رحلة سهلة وسريعة لكنها كانت رحلة ممتعة وتأثيراتها ستبقى لأجيال قادمة

 

  • محمد بن راشد: قبل 25 سنة من اليوم بدأنا رحلة التميز الحكومي.. واليوم نجني ثمارها خدمات متقدمة، وتنافسية دولية، وعوائد اقتصادية، وكوادر وطنية لا تقدر بثمن.. 25 عاماً هي المدة التي تطلبها تغيير الثقافة المؤسسية في الإمارة.. لم تكن رحلة سهلة وسريعة لكنها كانت رحلة ممتعة وتأثيراتها ستبقى لأجيال قادمة
  • محمد بن راشد: ستبقى التفاصيل الدقيقة المتعلقة برفاهية كل مواطن ومقيم على رأس أولوياتنا
  • محمد بن راشد: قطعنا مرحلة مهمة من مسيرة التميز الحكومي.. ومعيار التميز للمرحلة المقبلة هو أن يسابق العمل الحكومي خيال المتعامل، وأن يكون أسرع وأكثر مرونة
  • محمد بن راشد: لم تكن المهمة بسيطة ولكنها لم تكن مستحيلة.. مثلما يحق لنا أن نفتخر بما حققنا، يحق للناس أن يطلبوا منا الأفضل دائماً
  • محمد بن راشد: شكراً لكل من ساهم في ترسيخ ثقافة التميز الحكومي من القيادات والإداريين والميدانيين والجنود المجهولين.. وأذكر الجميع "في السباق نحو التميز ليس هناك خط للنهاية"

 

 أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، أن ثقافة التميز ترسخت في العمل الحكومي، وأضحت ممارسة تتطور باستمرار.. فقد قطعت الإمارات ودبي مرحلة مهمة من مسيرة التميز الحكومي على مدى ربع قرن، ومعيار التميز للمرحلة المقبلة هو أن يسابق العمل الحكومي خيال المتعامل مع دوائرنا ومؤسساتنا، وأن يكون عملنا الأسرع والأكفأ والأكثر مرونة في تحقيق أهداف مئوية الإمارات 2071.

وقال سموه: "قبل 25 سنة من اليوم بدأنا رحلة التميز الحكومي.. واليوم نجني ثمارها خدمات متقدمة، وتنافسية دولية، وعوائد اقتصادية، وكوادر وطنية لا تقدر بثمن.. 25 عاماً هي المدة التي تطلبها تغيير الثقافة المؤسسية في الإمارة.. لم تكن رحلة سهلة وسريعة لكنها كانت رحلة ممتعة وتأثيراتها ستبقى لأجيال قادمة".

وأضاف سموه "عندما أسسنا برنامج دبي للتميز الحكومي في عام 1997 كان هدفنا أن نصل بأدائنا لمستوى القطاع الخاص، وخلال فترة قصيرة أصبح القطاع الحكومي هو النموذج الذي تتعلم منه القطاعات الأخرى، بل ودول العالم.. فشكراً لكم من ساهم في تحقيق غايتنا، وأذكر الجميع بأن في السباق نحو التميز ليس هناك خط للنهاية".

كما وقال سموه: "تحقيق سعادة ورفاهية الإنسان هي أمانة حملناها.. وستبقى التفاصيل الدقيقة المرتبطة برفاهية كل مواطن ومقيم على رأس أولوياتنا.. ولا تردد نحو تحقيق مزيد من التميز والريادة".

كما أكد سموه: "الخدمات المتميزة التي تقدمها الجهات الحكومية على مدى السنوات الماضية، أساس صلب نريد مواصلة البناء عليه، ورفع سقف الريادة في تبني الحلول المبتكرة لتقديم خدمات حكومية تسبق توقعات الناس.

جاء ذلك بمناسبة مرور 25 عاماً على تأسيس سموه لبرنامج دبي للتميز الحكومي، وما مثّله من إنجازات طوال السنوات الماضية تحقيقاً للريادة العالمية لحكومة دبي من خلال التميز والابتكار، وتجسيدًا لرسالته الهادفة لتمكين الجهات الحكومية في دبي لتطوير الأداء والنتائج والخدمات، حتى تتمكن من الوصول إلى مستويات رائدة وغير مسبوقة عالمياً في مختلف المجالات.  

اقرأ أكثر

ناشر الأصول

الإصدارات

الهوية المؤسسية لحكومة دبي – دليل الإرشادات

استمرارية الخدمات الحكـومية فـي دبـي ووباء كوفيد-19

تصميم وتطوير الهيكل التنظيمي - دليل إرشادي وأدوات عملية

ركيزة الخدمات الحكومية الريادية 2021

تقرير مخرجات "حوار المستقبل" لخطة دبي 2021

دليل الدورة التقييمية ‎ 2020‎

استطلاع رأي المجتمع في الإجراءات المتخذة من حكومة دبي COVID- خلال أزمة 19

خدمات حكومة دبي - محورها المتعامل

ناشر الأصول

المبادرات

Contact Content

تواصل

تواصل

  • الأمانة العامة للمجلس التنفيذي
  • شارع الشيخ زايد، أبراج الإمارات
  • برج المكاتب، الطابق 38
  • دبي 72233، الإمارات العربية المتحدة
  • +971 4 330 2111